الدكتور يوسف فايد: متفائل بالتغيرات المناخية

 

كتب : هبة النيل محمود

من المعتاد هو أن نسمع أو نتحدث عن التغيرات و التقلبات المناخية بل و نلاحظها أيضا ، لكن الجديد هو معرفة أثرها علي الأمن الغذائي العالمي خاصا عندما يكون الحوار مع احدي كبار وعلماء المناخ في العالم العربي و الحائز علي جائزة الدولة لعام 2009 فهو

( أ . د يوسف عبد المجيد فايد ) الحاصل علي رسالة الماجستير من جامعة الخرطوم وعلي رسالة الدكتوراه من جامعة كاليفورنيا و عمل سابقا كأمين عام للجمعية الجغرافية كما انه عضو لجنة الجغرافيا بالمجلس الأعلى للثقافة هذا بجانب المناصب التي شغلها بجامعة القاهرة و مؤلفاته العديدة بالمكتبات المصرية و العربية .

– ماذا يقصد بالأمن الغذائي العالمي ؟؟

الأمن الغذائي العالمي معناه ببساطه جدا هو تواجد غذاء لكل شخص ( أزاي الواحد يلاقي الأكل )،أي توافر الغذاء للأفراد . فالأمن الغذائي يعني أيضا أن ينتج العالم كمية كبيرة من الغذاء تكفي سكان العالم بصورة آدمية

– هل يعاني العالم حاليا من أزمة في الغذاء العالمي ؟؟ و بالتحديد أين ؟؟

بالطبع يشهد العالم حاليا أزمة في الغذاء خصوصا في مناطق حزام الجفاف كالتي توجد في آسيا و أفريقيا و بعض أجزاء من أمريكا اللاتينية ، أما عن أوروبا و أمريكا الشمالية يكاد ينعدم وجودها في تلك الأماكن .

– ما موقف مصر من الأزمة العالمية للحصول علي الغذاء ؟؟

لا يمكننا أن نجزم بأن الأزمة عالية جدا . فوضعها يكون متوسط ، و الأزمات التي بالفعل تحدث كالتي نشاهدها مرة في الخبز و أخري في السكر .

و لكن مرة أخري نود الإشارة إلي طبيعة تناول المصريين لغذائهم و نوعية الطعام الذي يتغذي عليه الشعب المصري الذي يقوم بالتركيز علي النشويات و البقوليات حيث يجب الإشارة إلي مسألة القدرة المادية حيث القاعدة السائدة بالمجتمع ( أملي بطنك أرخص ) هذا يعني عدم التنوع في الطعام و التركيز علي نوع واحد بسبب رخص سعره .

– ما هي أسباب أزمة الغذاء العالمي ؟؟

ترجع أزمة الغذاء العالمي إلي أسباب عدة أهمها

أولا:- زيادة عدد السكان عن الموارد فلا يوجد توازن خاصة في الدول النامية

ثانيا:- سوء الإدارة و الإهمال و غياب الأمانة و الشفافية و أيضا لاسيما في الدول النامية

السبب الأول و الثاني مرتبطين بعضهم البعض جدا حيث مثلا عندما ينقص المطر في الكاميرون يحدث مجاعة و عند حدوث نقصان له في انجلترا لا يحدث مجاعة ذلك حيث الإدارة الجيدة في الثانية عن الأولي

ثالثا:- سوء توزيع السكان

و لعل أهم الأسباب و التي تشكل السبب الرئيسي في حدوث أزمة غذائية هو زيادة عدد السكان عن الموارد و سوء الاتزان حيث أن هذا العامل يشمل جميع العوامل الأخرى

– ما هي عواقب تأثير المناخ علي الأرض الزراعية ؟؟

المناخ له أثر علي كل شيء و ما له عن أثر خطير جدا علي الأرض الزراعية ، حيث أن أهم عنصر مناخي يؤثر علي الأرض الزراعية هو المطر لأنه يؤثر بالتحديد علي كمية المياه كما تؤثر مواعيد سقوطه علي نوع المحصول .

أما بالنسبة للعنصر الآخر فهو الحرارة ، و لكن ليس في أهمية المطر حيث تؤثر الحرارة من ناحية الملائمة و تكيف النبات معها

حيث يمكن بواسطة الفكر العلمي و التقدم التكنولوجي مواكبة و ملائمة التغيرات المناخية أما عن غياب تلك الأشياء يقوموا الناس بالذهاب للعاصمة عند حدوث أي و تغيرات مناخية أو أرضية و يطالبوا الحكومة بأن تكون آوية لهم ( مثلما حدث مؤخرا لجزر هايتي )

– هل للجانب البشري أثر في التغيرات المناخية

بالطبع يوجد تأثير و تأثير قوي كانبعاث ثاني أكسيد الكربون الناجمة عن عمليات احتراق الوقود لما لها من أثر مباشر في انصهار الجليد و ارتفاع منسوب المياه

فلا يمكننا القول ب ( إغلاق المصانع و العودة للحياة الأولي )

و بالمثل وكما كان للجانب البشري دور فعال و مؤثر في البيئة فهناك أيضا بعض التعديلات التي يجب فعلها مثل فلترات و منقيات للعوادم و بالفعل يطبق هذا في بعض الدول و أكيد الدول المتقدمة كفرنسا و انجلترا و الولايات المتحدة الأمريكية ، و لكنه للآسف الشديد سيء في دول آخري منهم مصر و الدول النامية .

– ما هي التوقعات عندما ترتفع درجة حرارة الأرض عام 2100 م من 2 درجة مئوية إلي 4 درجات زيادة ( ما هي رؤية الكوكب المستقبلية ؟؟)

لا يمكننا أن نجزم بهذا الكلام و نعتبره حقيقة حيث بعض العلماء يقوموا بمبالغة شديدة في مثل هذه النتائج ،فأنا متفائل و أعتقد أن هذا له تأثير محدود علي الكرة الأرضية .

لأنه بالعقل إذا ارتفعت الحرارة خلال الخمسين سنه القادمة درجتين زيادة فأنها سوف ترجع تنقص مرة أخري لماذا ؟؟

لان الوقود الحفري المتسبب في مثل هذه الانبعاثات المؤدية لرفع درجة الحرارة و الذي أخذ مئات السنين حتى يتكون سوف ينقص بل سوف ينتهي ، و بالتالي عند نفاذه سوف يبحث الناس عن نوع آخر من الوقود و لم يجدوا أمامهم سوي مصادر الطاقة الطبيعية الغير ملوثه للبيئة

إذا فالصيحات التي كانت تقول بأن الظروف منذ خمسين سنه قديما كانت أفضل .هذا لا يعني بأن الناس كانت مثلي و لكن يعني أن الظروف كانت أفضل من حيث الوقود الحفري الغير متوافر و مستهلك كما في يومنا الحاضر

فالطبيعة مثل الجسم البشري الذي يمكنه أحيانا من أن يصلح نفسه بنفسه دون تدخل من العامل البشري ذاته

– تغير المناخ يطرح نفسه كظاهرة تتطلب معالجتها أبتداع حلول جديدة . فما هي الحلول التي

يمكن وضعها حتى يتم التأثير ايجابيا في المناخ ؟؟

الحلول هنا تتمثل في المقترحات التي تقدم في المؤتمرات ، مثلما عقد صندوق الأمم المتحدة للسكان يوم 28-9-2009م جلسة عامة و الذي وضع الأمل في طرح حلول لقضايا الأمن الغذائي و التصحر و حركات الهجرة .

فالمقترحات هنا قد تكون في استخدام الأسمدة لزيادة أنتاج الغذاء ، أو في معالجة التربة ، أو بالاهتمام بمشروعات الري ، أو التحكم في الانبعاثات الحرارية و تلويث الهواء .

فالوسائل المقترحة عديدة و لكن المطلوب هنا هو تطبيقها بأمانة و بشفافية. فمثلا دولة تطبقها بنسبة 70% و أخري بنسبة 50% و أخري لا تطبق نهائيا ….

فالعبرة ليست بعقد المؤتمرات و لكن العبرة بالتنفيذ الدقيق و الجدية في التطبيق..

قام بالحوار هبة النيل محمود ( طالبة بالفرقة الثانية كلية آداب قسم الجغرافيا) ومصطفي محمود يس ( طالب بالفرقة الثانية بكلية السياسة و الاقتصاد )

المصدر:  دفعات الجغرافيا

تدوينات مرتبطة:

بالصور..عاطف معتمد عبد الحميد: روسيا وضرورة الرأس الثالث

محمود عبد الفتاح: قرار ترك كلية الألسن والالتحاق بقسم الجغرافيا هو القرار الذي لم اندم عليه أبدا

أحمد عبد العال: الجغرافيا علم وفن وفلسفة , نصف بورسعيد قد يغرق تحت مياه البحر بعد خمسين عاما !

البوم الصور : تصوير سمر عبد الغني

عرض الشرائح هذا يتطلب تفعيل جافاسكربت.

One thought on “الدكتور يوسف فايد: متفائل بالتغيرات المناخية

  1. تحياتي الي استاذي الكبير يوسف فايد الذي اشهد الله ان رنيين محاضراته مازال في اذني الي الآن ، كما اشكر كل من ساهم في هذا العمل وتقدم بهذه الفكرة القديمةالجديدة ، قديمة حيث هي طريقة من طرق الصحافة والاعلام في زيارة شخصية مرموقة والحديث معها ، وجديدة لانها تتم علي ايدي طلاب في الجامعة وفي السنوات الاولي في الجامعة وهذا يدل علي وجود ومضات علي طريق تقدم التعليم في مصر فهذا يساعد في التقريب بين الطالب واستاذه وجراة الطالب في الاقتراب من الاستاذ وكسر الحاجز النفسي بينهما كما يدل علي اتجاه الطالب الي التاثر بالموضوعات التي تجري في المجتع سواء علي المستوي المحلي او العالمي وحتي لاأطيل اتمني من المدونة والقائمين عليها ان يفتحوا الباب لمثل هذه المناقشات وليكن لها قسم مستقل يتم من خلاله استضافة ضيف ولو كل شهر وتسمي مثلا ضيف الاسبوع او ضيف الشهر او اي مسمى آخر المهم ان يكون في المدونة مثل هذا الطرح الجديد والجميل واتقدم بخالص الشكر الي الاخ العزيز احمد مجدي لسعيه الدؤب علي جلب كل ماهو جديد الي مدونته الرائعة متمنيامن الله ان تصبح هذه المدونة قبلة الجغرافيين والباحثين عن الفائدة والعلم في المستقبل وشكرا

    أعجبني

أضف تعليقاً

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s